دون الحاجة للرجيم .. رضوى الشربيني تكشف عن عشبة نزلت من السماء موجودة في كل مطبخ تسد الشهية وتنقص الوزن!!

دون الحاجة للرجيم .. رضوى الشربيني تكشف عن عشبة نزلت من السماء موجودة في كل مطبخ تسد الشهية وتنقص الوزن!!

وظائف

فرص السعودية

حنين حسين 2024/02/03, 03:45 م

في برنامجها الشهير "هي وبس"، كشفت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني عن حل سحري مدهش لإنقاص الوزن الزائد بدون الحاجة للريجيم وأكدت أنها استخدمت عشبة الزنجبيل والتي تساعد على تنظيم الشهية وتقليل الدهون في الجسم وتمكنت من فقدان وزنها الغير مرغوب خلال أسابيع قليلة.

تعمل المركبات التي توجد في الزنجبيل على تحفيز العديد من الأنشطة البيولوجية في الجسم والتي لها تأثير مضاد للسمنة، مما يساهم في تحفيز عملية الهضم بشكل أسرع وتسريع حركة الطعام داخل الجهاز الهضمي.

تشير بعض الأبحاث إلى أن الزنجبيل قد يساعد في فقدان الوزن، ووقع إجراء معظم الأبحاث حول فوائده لفقدان الوزن في نماذج حيوانية، بينما اقتصرت الأبحاث على البشر في الغالب، على دراسات صغيرة للغاية.

إليك ما يقوله البحث حول مدى فعالية الزنجبيل في إنقاص الوزن والحفاظ عليه، والعمليات الأيضية الأخرى المرتبطة بالقلب والأوعية الدموية.

1. يساعد على الشبع

في دراسة صغيرة عام 2012، تناول 10 رجال 2غ من مسحوق الزنجبيل المجفف المذاب في الماء الساخن بعد تناول وجبة الإفطار. وأظهرت النتائج أن المشاركين شعروا بالشبع لفترة أطول بعد أن تناولوا مشروب الزنجبيل.

بالإضافة إلى ذلك، عندما تناول المشاركون مشروب الزنجبيل، سجلوا زيادة في حرق السعرات الحرارية بمقدار 43 سعرة حرارية بعد الوجبة مقارنة بالمشروب المائي فقط.

فوائد الزنجبيل لإنقاص الوزن وإدارة الوزن

1. يقلل الشهية

تشير دراسة صغيرة أجريت عام 2012 إلى أن تناول الزنجبيل يمكن أن يقلل من الشهية والرغبة في تناول الطعام. وقد أظهرت الدراسة أن الأشخاص الذين تناولوا مشروب زنجبيل قبل وجبة الإفطار استهلكوا بشكل أقل من السعرات الحرارية في وجبة الإفطار.

2. يساعد في حرق الدهون

أظهرت دراسة صغيرة أجريت في كوريا الجنوبية عام 2019 أن مستخلص الزنجبيل يمكن أن يساعد في حرق الدهون. وقد تم إعطاء مستخلص الزنجبيل لمجموعة من الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، وتبين أنهم فقدوا دهوناً أكثر من المجموعة الضابطة.

3. يقلل من إفراز الإنسولين

تشير مراجعة أجريت عام 2018 إلى أن الزنجبيل يمكن أن يقلل من إفراز الإنسولين ومقاومة الإنسولين. وهذا يمكن أن يكون مفيداً في تخفيف أعراض مرض السكري من النوع الثاني.

4. يساعد في إدارة الوزن

بفضل الفوائد المذكورة أعلاه، يمكن أن يساعد الزنجبيل في إدارة الوزن. يمكن تناول الزنجبيل كمكمل غذائي أو إضافته إلى الأطعمة والمشروبات اليومية للحصول على أقصى فائدة.

الخلاصة

على الرغم من أن هذه الدراسات تشير إلى فوائد الزنجبيل في إنقاص الوزن وإدارة الوزن، إلا أنه من المهم أن نفهم أن الزنجبيل ليس علاجًا سحريًا. يجب أن يتم تناوله كجزء من نظام غذائي متوازن وممارسة نشاط بدني منتظم للحصول على أفضل النتائج.

من المهم أيضًا استشارة الطبيب قبل تناول الزنجبيل كمكمل غذائي، خاصةً إذا كان لديك أي حالات صحية معروفة أو تتناول أدوية معينة.

في النهاية، يمكن أن يكون الزنجبيل إضافة مفيدة إلى نظامك الغذائي لإنقاص الوزن وإدارة الوزن. استمتع بفوائد الزنجبيل واستمر في تناوله بانتظام للحصول على أفضل النتائج.

تأثير الزنجبيل على فقدان الوزن وتوازن الجلوكوز

في السنوات الأخيرة، أصبحت فوائد الزنجبيل للصحة والجمال موضوعًا محببًا للكثيرين. وقد أظهرت العديد من الدراسات العلمية أن استهلاك الزنجبيل يمكن أن يساعد في فقدان الوزن وتحسين توازن الجلوكوز في الجسم.

فقدان الوزن

تشير الأبحاث إلى أن استهلاك الزنجبيل يمكن أن يساعد في خفض الوزن وتقليل نسبة الدهون في الجسم. يعزى ذلك إلى تأثيرات الزنجبيل على عملية الأيض والحرق الدهون. يحتوي الزنجبيل على مركبات تساعد على زيادة حرارة الجسم وتسريع عملية الأيض، مما يؤدي إلى حرق المزيد من السعرات الحرارية. وبالتالي، يمكن أن يساعد استهلاك الزنجبيل في تحقيق فقدان الوزن.

توازن الجلوكوز

تشير الأبحاث أيضًا إلى أن استهلاك الزنجبيل يمكن أن يساعد في تحسين توازن الجلوكوز في الجسم. تعتبر الجلوكوز هامة لصحة الجسم، ولكن ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية مثل مرض السكري. وقد وجدت الدراسات أن استهلاك الزنجبيل يمكن أن يساعد في تنظيم مستويات الجلوكوز في الدم وتقليل خطر الإصابة بمشاكل صحية مرتبطة بارتفاع مستويات الجلوكوز.

الزنجبيل وفقدان الوزن: الأبحاث والنتائج

لقد أجريت العديد من الدراسات لاستكشاف تأثير الزنجبيل على فقدان الوزن. وفي إحدى الدراسات التي أجريت عام 2018، تم تقييم تأثير استهلاك الزنجبيل على وزن الجسم ونسبة الخصر إلى الورك والجلوكوز الصومي. وقد تم اختيار 80 شخصًا للمشاركة في الدراسة، وتم تقسيمهم إلى مجموعتين: مجموعة استهلاك الزنجبيل ومجموعة السيطرة.

تم استهلاك الزنجبيل عن طريق تناول كبسولات الزنجبيل بجرعة 2 جرام يوميًا لمدة 12 أسبوعًا. وبعد الانتهاء من الدراسة، تم مقارنة النتائج بين المجموعتين. وقد أظهرت النتائج أن استهلاك الزنجبيل يرتبط بانخفاض وزن الجسم ونسبة الخصر إلى الورك واختلال الجلوكوز الصومي. وعلى الرغم من عدم وجود تغيير في مؤشر كتلة الجسم، إلا أن استهلاك الزنجبيل أثبت تأثيرًا إيجابيًا على فقدان الوزن وتوازن الجلوكوز.

كيفية استهلاك الزنجبيل لفقدان الوزن

إذا كنت ترغب في استخدام الزنجبيل لفقدان الوزن، يمكنك استهلاكه عن طريق العديد من الطرق المختلفة. يمكنك تناول كبسولات الزنجبيل المتاحة في الصيدليات، أو إضافة الزنجبيل المطحون إلى الأطعمة والمشروبات، أو تحضير شاي الزنجبيل. بغض النظر عن الطريقة التي تختارها، يجب أن تتأكد من استهلاك كمية مناسبة من الزنجبيل يوميًا للاستفادة من فوائده الصحية وفقدان الوزن.

الخلاصة

استهلاك الزنجبيل يمكن أن يكون مفيدًا لفقدان الوزن وتحسين توازن الجلوكوز في الجسم. تشير الأبحاث إلى أن استهلاك الزنجبيل يمكن أن يساعد في خفض الوزن وتقليل نسبة الدهون في الجسم، بالإضافة إلى تنظيم مستويات الجلوكوز في الدم. إذا كنت ترغب في استخدام الزنجبيل لفقدان الوزن، يمكنك استهلاكه عن طريق العديد من الطرق المختلفة، مثل تناول كبسولات الزنجبيل أو إضافته إلى الأطعمة والمشروبات أو تحضير شاي الزنجبيل. تأكد من استهلاك كمية مناسبة من الزنجبيل يوميًا للاستفادة الكاملة من فوائده.

مقالات متعلقة عرض الكل