دقيقة ومرعبة لكني أقول ما أراه .. ليلى عبداللطيف ترعب 3 دول عربية بتنبؤاتها وتصارحهم بما سيحدث!!

دقيقة ومرعبة لكني أقول ما أراه .. ليلى عبداللطيف ترعب 3 دول عربية بتنبؤاتها وتصارحهم بما سيحدث!!

وظائف

فرص السعودية

حنين حسين 2024/01/10, 08:45 ص

توقعات علماء الفلك التي تحققت في 2023

توقعات ميشيل حايك

ميشيل حايك هو أحد علماء الفلك الذين تحققت توقعاتهم في الواقع. توقع حايك بعض الأحداث لعام 2023، بما في ذلك عملية طوفان الأقصى التي بدأت في فلسطين في 7 أكتوبر 2023. وقد صرح حايك في توقعاته:

"تسلل فلسطيني محكم ومحترف فوق العادة يشعل العمق الإسرائيلي، بيوعي العالم في المرحلة المقبلة ليرى نسخة من جدار برلين على أرض فلسطين راح يتزامن الحدث مع عيد يهودي".

وفي لقاء على شاشة MTV اللبنانية، أضاف حايك: "ثلاثية بالروح بالدم نفديك يا أقصى، ما راح يكون مجرد شعار راح يكون كل المعركة، الأحداث اللي ما ستحدث وتخض إسرائيل بالمرحلة المقبلة أبطالها أسرى بالسجون".

وتابع حايك توقعاته قائلاً: "دم شيرين أبو عاقلة يسجل انتصارات بيوعي العالم في المرحلة المقبلة ليرى نسخة من جدار برلين على أرض فلسطين راح يتزامن الحدث مع عيد يهودي".

وأكمل حايك توقعاته لعام 2023 بالقول: "نتنياهو سيواجه تحديات جديدة وفصائل فلسطينية ستكون مفاجأة".

توقعات ليلى عبد اللطيف

توقعت عالمة الفلك ليلى عبد اللطيف أيضًا بعض الأحداث التي تحققت في عام 2023. توقعت عبد اللطيف اندلاع زلزال في تركيا وسوريا قبل حدوثه، وهو ما حدث في الواقع. وقد صرحت عبد اللطيف في توقعاتها:

"سيشهد تركيا وسوريا زلزالًا قويًا قبل وقوعه، وسيكون لهذا الزلزال تأثير كبير على المنطقة".

وأضافت عبد اللطيف: "هذا الزلزال سيكون إشارة لتغيرات كبيرة في المنطقة وسيؤثر على السياسة والاقتصاد والأمن في المنطقة".

استنتاج

توقعات علماء الفلك مثل ميشيل حايك وليلى عبد اللطيف لعام 2023 تحققت في الواقع، مما يظهر دقة تحليلهم ومعرفتهم العميقة في مجال علم الفلك. وقد أثبتت هذه التوقعات أن علم الفلك له دور هام في فهم وتوقع الأحداث المستقبلية.

تحديات جديدة تواجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في عام 2023

يتوقع الخبير اللبناني ميشيل حايك أن يواجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تحديات جديدة في عام 2023. ومن المتوقع أن تكون هذه التحديات في مجال الأمن والصحة، مما سيدفع نتنياهو إلى اتخاذ قرارات صعبة تجعل الناس يتذكرون تاريخه السياسي.

تحديات الأمن والصحة

وفقًا لحايك، من المتوقع أن تشهد إسرائيل معركة جديدة مع فصائل فلسطينية في عام 2023. وسيكون لكتائب القسام أهداف جديدة تشكل مفاجأة للجميع. كما يشير حايك إلى أن أحمد الضيف سيتولى مهام بعض الملفات الخاصة، وأن الحرب الإسرائيلية قادمة والانتصار قريب.

معركة إسرائيل وفصائل فلسطينية

ويتوقع حايك أن تقوم إسرائيل بتصعيد الأمور ودفع نفسها إلى المعركة، مما يضع الفصائل الفلسطينية في ورطة. ويشير إلى أن المسجد الأقصى سيكون المحور الرئيسي للاهتمام ومكان الأحداث في تلك الفترة.

بداية المقايضة الإسرائيلية الفلسطينية

ويختم حايك توقعاته بالقول إنه حان الوقت لبدء المقايضة الإسرائيلية الفلسطينية، حيث ستتحول انتصارات نتنياهو إلى هزائم. ومن المتوقع أن تشتعل جبهات متعددة في نفس الوقت وتضع إسرائيل في مأزق.

زلزال تركيا

ويتنبأ حايك أيضًا بحدوث زلزال في تركيا، حيث يشير إلى أن البلاد ستشهد هزة أرضية قوية قد تتسبب في مشاكل في المنطقة. ويوضح أن تلك الهزة ستؤثر على لبنان وتتسبب في حدوث ظواهر غير عادية مثل تحرك الأشياء بشكل غير طبيعي.

توقعات ميشيل حايك وليلى عبد اللطيف تصيب العالم بدهشة

توقعات ميشيل حايك وليلى عبد اللطيف تثير الدهشة في العالم، حيث يتابع الناس بشغف توقعاتهما ويتساءلون عما إذا كانت ستتحقق في المستقبل القريب. ومع تحسن تقنية البحث والتوقعات، يعتبر العديد من الناس هذه التوقعات مهمة ويأملون في أن تساعدهم في التخطيط للمستقبل.

توقعات ميشيل حايك

توقع ميشيل حايك انفجار مرفأ بيروت في لقاء تليفزيوني قال فيه: "جمر تحت رماد وأم المعارك بمرفأ بيروت". لقد أثارت هذه التوقعات دهشة الجمهور بتنبؤاته السابقة بزلزال تركيا وسوريا والذي هز العالم بأحداث مأساوية راح ضحيتها الآلاف وتفاعل معها المشاهير معبرين عن حزنهم على الضحايا والحادث المأساوي.

توقعات ليلى عبد اللطيف

ويبدو أن أحداث فلسطين كانت على رأس توقعات خبيرة الفلك، ليلى عبد اللطيف والتي قالت في لقاء تليفزيوني لها: "أرى أن قلب الحدث سيكون فلسطين المحتلة في أكبر هجوم على العدو وستسقط هذه العملية الكثير من الإشارات والدلائل. كما نرى الإشارات والحروب تشتد لتصل إلى قلب الداخل الإسرائيلي وربما سنكون أمام حرب شاملة". وهي التوقعات التي أعاد المتابعون نشرها فور الإعلان عن عملية طوفان الأقصى.

كارثة حفل زفاف العراق

توقعت ليلى عبد اللطيف خبر حفل زفاف العراق الذي تحول لكارثة بعد اشتعال النيران التي أودت بحياة العشرات، فقالت ليلى عبد اللطيف في توقعاتها: "خبر صادم ينتشر في حفل زفاف وهذا الخبر سيحول أجواء الزفاف إلى أجواء عزاء". وهو ما اعتبره المتابعون مصادفة غير منطقية لما حدث في العراق، حيث تحول حفل زفاف في العراق إلى مأساة بعد أن فقد أكثر من 100 شخص مصرعهم وأصيب أكثر من 150 آخرين، ونشب حريق في قاعة أفراح في الحمدانية شمال شرقي محافظة نينوى العراقية، بعد استخدام مجموعة من الشماريخ وإشعال النيران في سقف القاعة لتنتشر النيران بشكل سريع في القاعة ويعيش العروسان مأساة حقيقية بعد فقد ذويهم ونجاتهم من الموت بأعجوبة.

مقالات متعلقة عرض الكل